فَقَط .. مُتْ!.

Posted: 21 أبريل 2015 in مقال, يوميات
الوسوم:

Sketch212124957

فَقَط  يُعاملونك على أنك غريب الأطوار .. مُتَوَحِّدٌ ومُتَقَلِّب ومَزّاجي .. ولكن لا يُقِرّون بذلك، لايَرَوْنَ مُشكِلة في العالم الخارجي، وكل مشكلاتهم أَنتَ، أَنتَ تفتقر إلي التجانس، أنت تَمَيُّل إلي التطرف في معالجتك للأمور، أَنتَ تهوي ما لا نشتهي، أَنتَ الإلهام بالنسبة لنا، أَنتَ الذي تعيد الأمور الي نصابها، ولَكِن .. أَنتَ ينبوعهم للحياه التي سلبونك إياها.

فَقَط تستطيع أن تعيش في عالمهم المثالي بناء على رغباتهم، حيث المناظر الخلابة والجبال العالية والمساحات الواسعة والهدوء التام، تستطيع أن تتجاوز معهم كل ما سبق دون أن تَحَمَّلَ أو تتَحَمَّلَ عَنَاء التفكير في الغد وما يترتب عليه من متاعب لست بحاجه إليها هنا.

فَقَط تفتقد إلي التجربة الشخصية، تجربتك الذاتية داخل عالمنا ستخبرك بما نحاول إخبارك به، لا نجْبَرَك على شيء، ولكن نُعِيد ترتيب شخصيتك لتتناسق مع عالمنا في أسرع وقت، وحينها تستطيع أن تتذوق كل لَذَّةُ في الحياة، وفي عالمنا كل ملَذَّاتٌ الحياه لا تساوي آلم واحد من آلامك الحالية.

فَقَط  أنت لا تُلْقِيَ بال بحقيقة الأمر، حقيقة ما نعيشه هنا، حقيقه ما يتمناه المرء يُدركه حتى لو كان غير مُدرَك لما يتمناه، حقيقة فناء مذاهب الحياة ومبادئها، حقيقة بداية موتك عندك تعني لنا بداية حياتك الخالده، ولا نحتاج سبب منطقي لموتك فَقَط .. مُتْ.

 ع الحميد سمير©

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s